الرئيسية / جار السؤ / الصلاة في اليهودية התפילה ביהדות

الصلاة في اليهودية התפילה ביהדות

اعلانات
اعلانات

الصلاة في اليهودية התפילה ביהדות

كتبت : سولافه مهند

الصلاة في اليهودية התפילה ביהדות

اعلانات

الصلاة في اليهودية هي تعبير عن العلاقة بين الانسان والرب بالتوسل والشكر وطلب الصفح والمغفرة وقد وضعت الصلاة بعد خراب الهيكل عام 586 قبل الميلاد وسبي اليهود الى بابل بعد توقف تقديم القرابين والتقدمات لانهم منعوا من تقديم القرابين بعد سبيهم.

والصلاة هي خلق صلة بين الانسان والرب سواء بشكل فردي او جماعي وكانت الصلوات الفردية تؤدي حسب الظروف والاحتياجات الشخصية ولم يكن لها علاقة بالطقوس او الاعياد والمواسم .

والصلاة فريضة واجبة على الرجال والنساء وفقا لما ورد في المشنا ( زراعيم -البركات -3:3) وكانوا يتجهون في الصلاة ناحية اورشليم اذا كان بعيدا عنها اما اذا كان في اورشليم فانهم يتجهون ناحية الهيكل.

وقبل الصلاة يجب ان يسبقها الغسل فعلي اليهودي ان يتجهز للصلاه و يستعد للقاء الرب ويشترط طهاره الموقع فهي شرط عند اليهود فيجب طهاره الموضع الذي يصلي فيه اليهودي من النجاسات كما يشترط خلوها من الصور والتماثيل باعتبارهم اهل التوحيد وفقا لما ورد في التوراه “استعد للقاء الهك يا اسرائيل”( عاموس 4/12 )

وقد اعتني اليهود بالموسيقى في الصلاة عناية خاصة فاصبح لكل صلاة الحانها الخاصة حتى تكون العبادة اوقع في النفس واكثر تاثير .

ولا توجد وساطة بين الاسرائيلي وربه ويعتقد الاسرائيليين ان كل من يدعو باسم الرب ينجو كما ذكر في يوئيل (2: 32).
القسم الاساسي في الصلاة والاهم هو الشماع ويقرا الشماع في صلاتي شحريت שחרית وعرفيت ערבית وايضا قبل النوم و تعلق على السرير ما يسمى ب سجولتا סגולתה وهي رقيه او تميمه تعلق فوق السرير لمنع اي ضرر جثماني او روحي يمكن ان يؤذي الشخص .

وقد وضعت الصلاة باللغه العبرية لكن هناك بعض الصلوات الخاصة وضعت باللغة الكلدانية وعدد الصلوات في اليهودية ثلاث وهو ما يفهم من صلاة دانيال كما ذكر في دانيال “فلما بلغ دانيال امر توقيع الوثيقة مضى الى بيته وصعد الى عليته ذات الكوي المفتوحة باتجاه اورشليم وجثا على ركبتيه ثلاث مرات في اليوم وصلي وحمد اله كمالوف عادته من قبل” دانيال ( 6:10 ).

والصلوات المفروضة في اليهودية ثلاث في كل يوم وهم :

صلاه سحريت שחרית : وتكون وقتها كما ذكر في المشنا منذ بداية ظهور الخيط الابيض من الخيط الازرق الى ارتفاع عمود النهار .

وصلاة منحاه מנחה : ووقتها من ميل ظل الشمس عن نقطه الزوال الى قبيل وقت المغرب.

وصلاه عرفيت ערבית : وتكون من غروب الشمس الى ان تتم ظلمه الليل تماما .

واما عن كيفيه السجود يقال انها تتضمن ثلاث هيئات وهي الجلوس والوقوف والسجود.

الجلوس :وذلك تماشيا مع ما ورد في نص التوراه ومكث في الجبل اربعين يوما واربعين ليله.

الوقوف :وذلك تماشيا مع ما ورد في نص التوراه وقفت بالجبل مثل الايام الاولى السجود وذلك وفقا مع ما ورد في نص التوراه وسقطت امام الرب كما في السابق.

ولا يحدث ركوع او سجود في ايام السبت والاعياد

والركوع والسجود اساسي في التناخ وكان يؤدي والوجه على الارض تماما وقد تحول الركوع والسجود منذ اجيال كثيره الى مجرد ميل الوجه على الزراع.

المراجع:

الفكر العقدي اليهودي د/سامي الامام
Almoghared.com
Https://ar.islam wey.net

اعلانات

عن islam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!