الرئيسية / صحة / التهاب الجيوب الأنفية الأسباب والعلاج

التهاب الجيوب الأنفية الأسباب والعلاج

اعلانات
اعلانات

التهاب الجيوب الأنفية الأسباب والعلاج

التهاب الجيوب الأنفية الأسباب والعلاج
التهاب الجيوب الأنفية

 

كتبت : يسر عز 

الجيوب الأنفية من أكثر المشكلات شيوعاً بين جميع الأشخاص و هذه المشكلة المرضية يصاب بها جميع الفئات العمرية و من كلا الجنسين دون إستثناء ، و يحدث إلتهاب الجيوب الأنفية عند تغير المواسم أي عند بداية كل فصل من الفصول .

التهاب الجيوب الأنفية

هو احتقان أو تورم أنسجة بطانة الجيوب الأنفية. عادة تكون هذه الجيوب الأنفية مليئة بالهواء، ولكن عندما تصبح الجيوب الأنفية مسدودة ومليئة بالسائل المخاطي ،يكون من الصعب التنفس عن طريق الأنف مما يمكن الجراثيم (البكتيريا والفيروسات والفطريات) أن تنمو وتسبب العدوى.التهاب الجيوب الانفية ممكن أن يكون حاد أو مزمن وتتراوح مدة الأصابة به من 11 أسبوع الي 12 أسبوع .

أسباب إلتهاب الجيوب الأنفية

  •  نزلات البرد، التهاب الأنف التحسسي (تورم في الغشاء المبطن للأنف).
  • الزوائد اللحمية بالأنف (نمو صغير في بطانة الأنف) أو انحراف الحاجز الأنفي.
  • إمتلاء الجهاز التنفسي بالفيروسات و البكتيريات .
  • ضعف جهاز المناعة وعدم قدرة الجسم على مقاومة البكتيريا و الفيروسات الموجودة بالجو .
  • تغيير المواسم .
  • التعرض للمواد الكيميائية .
  • الجفاف ، وذلك ينتج من جفاف الجو و يؤدي بالتالي إلى جفاف الأنف و الجهاز التنفسي .
  • التعرض لدرجة حرارة عالية و مرتفعة طوال الوقت .
  • قلة التهوية بالمنزل حيث يساعد ذلك على نمو البكتيريا و الفيروسات في الجو العام للمنزل .

أنواع التهاب الجيوب الأنفية 

هناك أربعة أنواع للإتهاب الجيوب الأنفية وهي

  1.  التهاب الجيوب الأنفية الحاد: يبدأ بظهور مفاجئ لأعراض تشبه أعراض نزلات البرد من احتقان ورشح وسيلان الأنف أو انسداده، وآلام في الوجه الذي يستمر من 7 الى 10فأكثر وقد يصل في بعض الحالات إلي 4 أسابيع .
  2. التهاب الجيوب الأنفية تحت الحاد: التهاب يستغرق 4 إلى 8 أسابيع.
  3. التهاب الجيوب الأنفية المزمن: التهاب يستغرق 8 أسابيع أو أكثر.
  4. التهاب الجيوب الأنفية المتكرر: عدة نوبات من الإلتهابات خلال العام الواحد.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة ؟

الناس الذين يصابون بتورم الغشاء المخاطي للأنف من نزلات البرد ومن لديهم زوائد لحمية في الأنف ، والذين يعانون من تشوهات خلقية في الأنف ، وانسداد الممرات الأنفية ، والاختلافات التشريحية التى تتسبب فى تضيق الممرات الأنفية ، الحالات أو الأمراض التي تؤدي إلى زيادة مخاطر التعرض للعدوى مثل نقص المناعة أو تناول الأدوية التي تثبط جهاز المناعة.

من أهم العوامل التي تسهم في معظم الأحيان في التهاب الجيوب الأنفية هي العدوى والتدخين.
بالنسبة لحالات الأطفال فمن أهم العوامل الشائعة التي تسهم فى التهاب الجيوب الأنفية هى أمراض الحساسية، وإصابة أطفال آخرين فى دور الحضانة أو المدارس، واللهايات والألعاب ، والرضاعة أو شرب السوائل عامة فى وضع الرقود، وتلوث البيئة بالأدخنة.

علامات وأعراض التهاب الجيوب الأنفية

 

أولا :ما هي علامات وأعراض التهاب الجيوب الأنفية الحاد؟

الأعراض الرئيسية لإلتهاب الجيوب الأنفية الحاد ما يلي:

  • ألم الوجه.
  • انسداد الأنف
  • زيادة الإفرازات الأنفية.
  • عدم القرة على تمييز الروائح (حاسة الشم).
  • احتقان الحلق
  • السعال

وقد يزيد عليها أعراض أخري مثل :

 

  • الحمى
  • رائحة الفم الكريهة
  • التعب والإرهاق
  • آلام الأسنان

 

ثانيا :ما هي علامات وأعراض التهاب الجيوب الأنفية المزمن؟

الأشخاص الذين يعانون من التهاب الجيوب الأنفية المزمن تكون لديهم الأعراض التالية :

  • احتقان الوجه
  • انسداد الأنف
  • وجود صديد فى تجويف الأنف
  • الحمى
  • كثرة الإفرازات الأنفية

ولأعراض الإضافية لالتهاب الجيوب الأنفية المزمن تشمل ما يلي:

  • الصداع
  • رائحة الألم الكريهة
  • التعب والإرهاق
  • آلام بالأسنان

كيف يتم علاج التهاب الجيوب الأنفية ؟

علاج التهاب الجيوب الأنفية يعتمد على حدة الالتهاب، قد يصف الطبيب بخاخ الأنف (قد تحتوي بعض البخاخات على الستيرويدات) أو قطرة الأنف أو الأقراص المضادة للاحتقان، إذا كنت تعاني من التهاب الجيوب الأنفية المزمن الشديد، فيمكن أن توصف بعض الأدوية المحتوية على الستيرويدات والى تؤخد بالفم لتخفيف الالتهاب فقط إذا لم تستجب للأدوية الأخرى.
وسيتم وصف المضادات الحيوية لأي عدوى بكتيرية إن وجدت في الجيوب الأنفية (المضادات الحيوية ليست فعالة ضد العدوى الفيروسية)، كما يمكن استخدام مضادات الهيستامين لعلاج الحساسية. أيضاً يمكن وصف مضادات الفطريات فى حال وجود التهابات فطرية بالجيوب الأنفية، وفي حال وجود نقص فى المناعة فيمكن وصف الأجسام المضادة أيضاً.

ومع ذلك يمكن لبعض العلاجات المنزلية تساعد في تخفيف هذا الالتهاب 

 

1- محلول الملح

استخدام محلول الملح طريقة فعالة لعلاج التهاب الجيوب الانفية الحاد، فهو يخفف المخاط مما يسهل خروجة من الانف كما يرطب الانف.

اعلانات
  • نحضر 2 كوب من الماء الدافئ ونضع به 1ملعقة صغيرة من الملح.
  •  نضع هذا الخليط داخل الانف مع امالة الرأس الي الاعلي حتي تمر المياه داخل الانف.
  • كرر هذا العلاج مرة او مرتين يوميا لبضع ايام.

2- الفجل لعلاج التهاب الجيوب الانفية

الفجل هو نبات مفيد جدا للتخفيف من أعراض التهاب الجيوب الانفية الحاد وذلك بفضل المضادات الحيوية الطبيعية التي تساعد في حل وازالة المخاط الزائد وتعزيز المناعة والشفاء العاجل.

  •   عصر 1 من الفجل واضافة عليه ملعقة كبيرة من عصير اللليمون وملعقة من العسل وتركهم لمدة 24 ساعة ثم نأكل ملعقة كبيرة من هذا المزيج عدة مرات يوميا.
  • من الممكن ايضا ان نضع القليل من الفجل المبشور في الفم لمدة من الوقت القصير ثم ابتلاعه.

3- خل التفاح

خل التفاح يساعد في إذابة المخاط مما يسهل خروجة من الأنف كما أنه غني بالعديد من العناصر الغذائية كما أنه جيد لتقوية جهاز المناعة.

  • نضع 1-2 ملاعق ضغيرة من خل التفاخ مع كوب من الماء.
  • ثم نضيف 1ملعقة صغيرة من العسل .
  • ثم نشربه 3 مرات يوميا لبضعة ايام.

4- الإستنشاق بالبخار

الإستنشاق بالبخار من أفضل العلاجات لإلتهاب الجيوب الانفية لأنه يساعد في إزالة احتقان الأنف وفتح الجيوب الأنفية وتلين الجهاز التنفسي.

  • نضيف بضع قطرات من النعناع أو الكافور إلي حوض صغير من الماء الساخن ثم تغطية رأسك بمنشة وتستنشق البخار لبضع دقائق نكرر هذا لعددة مرات في اليوم.
  • أيضا الإستحمام تحت دش ساخن واستنشاق البخار لمدة 5 إلى 10 دقائق، و هذا مرة واحدة أو مرتين يوميا.

مع مراعاة :

أن إستنشاق البخار قد لا يكون مناسبة للأطفال الصغار والنساء الحوامل والأشخاص الذين لديهم ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب أو اضطرابات الجهاز العصبي المركزي.

5- الثوم للقضاء علي التهاب الجيوب الانفية

الثوم يساعد في ترقيق المخاط مما يسهل عملية خروجة بالإضافة الي أن الثوم له مضادات الاكسدة الطبيعية ومضادات حيوية وخصائص تعزيز المناعة.

  • نضيف 2-3 فصوص من الثوم المفروم إلي وعاء به ماء مغلي ثم نقوم يتغطية الرأس بمنشفة واستنشاق البخار الناتج عنم هذه المياه لمدة 5 دقائق كرر هذا عدة مرات يوميا.
  • يمكنك أيضا تناول 2 إلى 3 فصوص من الثوم الطازج يوميا أو استخدام الثوم في الطبخ.

6- الفلفل الحار

الفلفل هو علاج منزلي فعال في التهاب الجيوب الأنفية الحاد، إذ أن العنصر النشط في الفلفل يعمل كمسكن للألم و يساعد في تقليل احتقان الأنف.

  • خلط 1 ملعقة صغيرة من كل من الفلفل مع العسل وذلك عدة مرات في اليوم.
  • من الممكن ايضا إضافة 1 ملعقة صغيرة من الفلفل الأحمر إلى كوب من الماء الساخن، و شربه 3 مرات يوميا لتخفيف المخاط.

7- زيت الزعتر

زيت الزعتر مضاد قوي للجراثيم ومضاد للفطريات و يتميز بخصائص مضادة للاكسدة التي تساعد في علاج التهاب الجيوب الانفية الحاد.

  •  نضع بضع قطرات من زيت الزعتر تحت اللسان مراتين يوميا.
  •    ومن الممكن ايضا خلط 2 أو 3 قطرات من زيت الزعتر في كوب من الماء ويشرب مرة واحدة يوميا.
  • أيضا نضيف بضع قطرات من زيت الزعتر في ماء مغلي ثم نستنشق البخار لمدة 5 دقائق ونكرر ذلك مرتين يوميا.

8- الاناناس لعلاج التهاب الجيوب الانفية

الاناناس يتميز بخصائص مضادة للإلتهابات فعالة في الحد من تورم الممرات الأنفية مما يساعد في سرعة الشفاء من التهاب الجيوب الانفية وذلك وفقا لدراسة أجريت عام 2005 في المانيا واستخدم فيها إنزبم بروتين الاناناس علي الأطفال الذين يعانون من التهاب الجيوب الأنفية و أظهر نتائج إيجابية .

9- الحبة السوداء

الحبة السوداء مفيدة في علاج التهاب الجيوب الأنفية الحاد لما بها من خصائص مضادة للالتهابات، كما ان المضادات الحيوية المتكونة من الحبة السوداء تساعد في تخفيف التهاب واحتقان الجيوب الانفية.

  • وضع بضع قطرات من زيت الحبة السوداء في منديل نظيف، يستنشق رائحته على فترات منتظمة لتقليل الإزدحام وتعزيز تدفق المخاط.
  • وثمة خيار آخر هو مزيج 1 ملعقة صغيرة من البذور السوداء المحمص وسحق مع 1 ملعقة كبيرة من العسل، وأكله 2 أو 3 مرات في اليوم .

10- بذور الحلبة

تتميز بذور الحلبة بحتوائها علي خصائص مضادة للإلتهابات التي تساعد في تطهير الإغشية المخاطية مما يساعد في خروج الإفرازات من الجيوب الأنفية وتقليل إنتاج المخاط.

  •  إضافة 2 ملعقة صغيرة من بذور الحلبة إلى كوب من الماء.
  • نتركه يغلي حتى ينخفض ​​مستوى المياه إلى النصف .
  • ثم شرب هذا المشروب ويكرر هذا 2 او 3 مرات في اليوم.

هل أنت بحاجة إلى تغيير نمط حياتك ؟

أن التدخين عادة سيئة جدا ، ولكن إذا كنت تدخن، فيجب عليك الامتناع عن التدخين خلال فترة العلاج من مشاكل الجيوب الأنفية. ليس هناك حاجة إلى نظام غذائي خاص، ولكن شرب السوائل يساعد على جعل الإفرازات رقيقة مما يسهل التخلص منها.

هل جراحات الجيوب الأنفية ضرورية؟

وجود المخاط فى الجيوب الأنفية يعمل على ترطيب جدرانها، ويوجد الملايين من الأهداب فى بطانة كل جيب أنفي، تتحرك فى اتجاه واحد كى تطرد المخاط باتجاه فتحات الجيوب الأنفية. وعندما تتهيج هذه البطانة، فإن مخرج وفتحات الجيوب الأنفية تتضيق مما يعيق حركة المخاط إلى الخارج ويتسسب ذلك فى احتقان الجيوب الأنفية وانسدادها.

إذا فشلت الأدوية والمضادات الحيوية في إزالة انسداد الجيوب الأنفية، هنا قد تكون الجراحة ضرورية. أيضا إذا كان هناك بعض التغيرات التشريحية مثل الزوائد اللحمية داخل الجيوب الأنفية فينبغى أيضاً إجراء الجراحة.

يتم إجراء الجراحة تحت تأثير المخدر العام، باستخدام المنظار. ويمكن لمعظم الناس العودة إلى ممارسة نشاطهم الاعتيادي في غضون خمسة إلى سبعة أيام بعد الجراحة، والشفاء التام يستغرق عادة حوالي أربعة إلى ستة أسابيع.

ماذا يحدث إذا لم يعالج التهاب الجيوب الأنفية؟

التأخير فى علاج التهاب الجيوب الأنفية يؤدي إلى المعاناة من الآم وعدم الراحة اللذين لا داعي لهما.
في الحالات النادرة، إذا لم يعالج التهاب الجيوب الأنفية، يمكن أن يؤدي إلى التهاب السحايا، أو تكون خرَّاج فى المخ، أوعدوى في العظام.

اعلانات

عن islam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!